التأسيس

الملتقى التربوي العربي – فلسطين

 

سجّل الملتقى التّربوي العربي رسمياً كجمعية أهلية في فلسطين بهيئة إدارية من مجموعة من النّاشطين في مجال العمل المجتمعي في فلسطين، وهم: وسيم الكردي، ماري فاشة، بثينة حمدان، باسمة التكروري، عبد السلام نخلة، سيرين حليلة. وفي بداية العام 2012 تم إدخال مجموعة من الشّباب للهئية العامّة، من الشباب النشيطة في المجتمع الفلسطيني، التي كانت قد بدأت بعمل جولات داخل فلسطين، ضمن اطار مشروع سفر في الوطن العربي. ومن ثم انتخبت مجموعة منهم ضمن مجلس الإدارة.
وجد الشباب أنهم يستطيعون خلق نموذج بديل عن المؤسسات الموجودة حالياً في فلسطين، بحيث يديرون شؤونهم بأنفسهم، ويمولون الملتقى من مشاركات واشتراكات الاعضاء والمشاركين في الانشطة، بالاضافة الى دعم الناس في مختلف انواع الدعم، مادياً من خلال تقديم تبرع عيني لمكتب الملتقى مثل قرطاسية او مكتب، او مالي فيدفع مثلاً اجار المكان لمدة شهر او اكثر، او تبرع بالوقت كالتطوع في تنظيم نشاطات الملتقى.
استطاع الشباب خلال فترة قصيرة خلق تجمّع شبابي ثقافي، نموذجاً لمؤسسة بديلة تعمل بتمويل محلي فلسطيني، قائمة على التطوّع، تنادي بفكرة التعلّم من التجربة، وتحمل فكر ورؤية منير فاشة. وفرزوا منهم فريق تنفيذي مكون من خمسة أشخاص، (هم حالياً: سامر شريف، محمد حمدان، الحارث ريان، سلوى جرادات، محمود عساف). يقوم هذا الفريق على تفعيل الملتقى بكافة نشاطاته عن طريق تشكيل مجموعات صغيرة تهتم كل مجموعة بمجال معين.
Advertisements
Leave a comment

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Create a free website or blog at WordPress.com.

%d bloggers like this: