تحية للفكرة، وتحية لجنودها” – تأملات تجوال وادي قانا ودير استيا”


،، وادي قانا محمية طبيعية فلسطينية تقع على الطريق الواصل بين محافظتي سلفيت وقلقيلية 
ويقع ضمن أراضي محافظة سلفيت وتحديدا قرية دير استيا ،،

الوادي محاط بتسع مستوطنات منها مستوطنة ياكير ومستوطنة كارني شمرون.. وقد شارك ما يقارب 200 متجول من انحاء الخليل ورام الله ونابلس ومدن الداخل الفلسطيني المحتل في تجوال قرية دير استيا و وادي قانا ..التجوال تضمن زيارة البلدة القديمة في دير استيا وزيارة المشمنقة العثمانية وزيارة بيت الشهداء نهاد وعلي ابوو حجله وزيارة وادي قانا وقطف البرتقال وزراعة اشجار الزيتون 

1964944_415699258566314_765149485_n

وادي قانا.. تصوير أحمد النتشة

لن يغيب عن ذهني أبدا، اني زرت وادي قانا في تجوال قبل عامين، وكان عدد الموجودين في الوادي يعد على الأصابع، 4 فلاحين وعائلة صغيرة فقط 
الأمس بتجوال وادي قانا الثاني، أذهلتني واسعدتني حد الجنون صورة مئات الفلسطينين من أهل دير استيا وكل ما لف لفيفها وهم يترددون على هذا الموقع فائق الجمال، لم استطع بالأمس احصاء عدد السيارات فكيف لو حاولت عد الموجودين، تحية لكل شخص وعائلة ومجموعة ساهمت في صمود هذا المكان والحفاظ عليه من تشويه المستوطنين..فخور بنفسي وفخور بالمتجولين وفخور بهذه الأرض التي لا ينقطع عطاءها ولا ينقطع حبنا لها
بالأمس زرعنا ما لا يقل عن 80 غرسة زيتون، وقطفنا وأكلنا من بيارات البرتقال والليمون وشجر واللوز، واجتمعنا أكثر من 200 شخص من كل مكان في مكان واحد بحب، وعزة وكرامة وجرأة.
تحية للفكرة، وتحية لجنودها، وأكبر تحية لكل من يساهم في دعمها ونشرها ونجاحها.
تحية للمتجول، المتجول المدافع، والمتجول الصامد والمتجول العارف والمتجول الذي يعطي دائما غير ناظر المقابل، تحية للزارع والسائر والمتحدث بخير، وخير الخير البناء على الفكرة بعقل ومعرفة والأخذ عنها بما تفيض – محمد حمدان

___________________________ 

تاملت او تخيلت اني في الجنه ههههه امشي شوي اللقط لووز امشي شوي اللقط برتقال و اكل امشي شوي اكل لمون امشي شوي نبع ماء   🙂
كتير حلو .. شكرا – محمد الشريف

___________________________

تجوال رائع جدا و ممكن اجمل من تجوالات اخرى بالعدد ممكن باوقات يكون العدد مشكله بسبب الانضباط اليوم كان تجوال بعدد كبيير جدا و منظم بشكل ممتاز/و المكان اكتر من رائع و الاصدقاء رائعون – فادي برقان

___________________________ 

’ أحد عشر عين ماء بين سفحي جبلين، وأرض ترقص تحت الشمس، في واد قانا المحمية الطبيعية الفلسطينية التي تقع بين محافظتي قلقيلية وسلفيت في شمال الضفة الغربية، يهبط الجمال من برجه العاجي ليعانق هذا المنظر الخلاب، على امتداد البصر .. خضرة وجمال، أشجار تمتد باسقة نحو السماء، وزهور تتمايل مع نسائم أيار، فراشات هائمات في فلك الربيع الذي كان لفورته هذا العام جمالاً يضاف إلى جمال المكان . – أحمد النتشة

____________________________

بالنسبه الي استقبلت مش اقل من 100 تجوال غيركم .. بكل صراحه وبدون اي مجامله انتو رائعين بكل معنى الكلمه … انضباط تنظيم احترام حب وحنان .. كنت يأسان وكنت مفكر انه ما اطلع مع اي تجوال بيجي عنا بس انتو غيرتو رئيي بكل شي .. يعطيكم الف الف عافيه ..بتمنا ما نكون قصرنا معكم ..سامحونا – إياد منصور

____________________________

تجوال اليوم ب وادي قانا و دير استيا..صراحة انا اول مرة بزور دير استيا 
والي صاحبة لاجئة في الشتات من دير استيا كنت دايما اجاكرها واقلها لو تعرفي شو دير استيا غير تستحي ، بس اليوم انا مش عارفة وين بدي اغور بوجهي منها.. انا اللي لازم استحي،منطقة رائعة مع كل قلة هالاهتمام اللي فيها بس جميلة جدا،، وناسها فش اطيب منهم ( احسن ناس) ، عنجد دير استيا البلد بدها جولة لحالها ( نفصفصها تفصفص) … بالنسبة ل وادي قانا انا بشكر التجوال اللي خلانا نندل ع هيك مناطق ، يعني كل هالطبيعة اللي عنا وبس نزهق بنعرفش وين نروح،، اشي رائع زي ما قلت ل حدا كان معنا اليوم ، انا حاسة حالي بالجنة كل شي حوالينا ناقص حور عين !! والمستضيفين والمرشدين والحج والحجة ، اقل اشي بنقدر نقوله الله يعطيكم كل الخير والعافية والصحة …ويقدرنا نتجول فيكم بالقدس ع خير ان شاء الله..شكرا للجميع ومتاسفة ع طول التامل 
بس انا فخورة فيكم كثير ، وبتامل ما اضيع اي تجوال اخر ،، – ملاك عثمان

____________________________ 

تذكرت اول تجوال الى معكم في هذا المكان تعرفت على تجوال سفر – عبدالرحمن جادالله

____________________________

انا اول مرة بكتب تأملات التجوال مع اني بطلع تجوالات من زمان بس هاد التجوال كان غير شكل جد كان تجوال جميل جدا وجسد المعنى الصحيح للتجوال… صح مشينا كتييير وعظامي مكسرة… بس أهم شي انو زرعت زيتون وسقيته كمان …قطفت برتقال… حكيت فرنسي وانجليزي مع اصدقاء التجوال…. تعرفت على ناس جديدة… شفت ناس واصدقاء الي في التجوال زمان ما شفتهم… روحت مبسووووطة كتييير عالبيت… تجوال سفر استمروااااا شكرا كتييير الكم – أبرار صيرفي

___________________________

بصراحه كان تجوال ما بتوصفه الكلمات وكل يوم عن يوم بكتشف شغلات ببلادي عمري ما توقعت اشوفها … دير استيا من اروع البلدان الي شفتها بحياتي من قدم وجمال واهل … وادي قانا شو احكي عنه لاحكي بس من اكتر الشغلات الحلوه الي شفتها بوادي قانا انه اهله متمسكين فيه وكيف كل يوم جمعه بجتمع الكل فيه صراحه وادي رائع وعنجد شكرا للناس الي استضافونا ما قصرتو وشكرا اكيد للمنظمين الي اعطونا الفرصه نزور هالبلد الحلوه – أحمد بركات

___________________________  

الصدفة التي جمعتني بالتجوال، تكاد تكون أجمل صدفة بحياتي 
تجوال دير استيا ووادي قانا، خلاني اتأكد انه فلسطين جنة ربنا عالأرض، فلسطين أحلى من أوروبا، خضار ومي، برتقال، ليمون، لوز وبني آدمين بجننوا، جنة العادة يعني 
حبيت فكرة انه وادي قانا بفترة الفلسطينيين كانوا ممنوعين عنه، بس غصبن عنهم دخلوه، ودخلناه احنا ومشينا وقعدنا وتصورنا فيه.. 
اشي بفرح القلب رغم الشد العضلي 
فخورة فيكم اصدقائي، وفخورة في نفسي اني ضمن هذه المجموعة  
حب وحنان بشوالات ❤ 🙂 – جمانة جبريل
____________________________

أنا = الأخر ,, الآخر هو ليس فقط الانسان هو النبات, الطير, الحجر , السماء, الارض. أنا وهو الروح التي وضعها الله فينا وخُلقت الفكرة فلولا وجود هذه الروح لم تكن الفكرة ,, الفكرة التي علينا الايمان بها لولا وجود الآخر لما كان هناك فكرة وكان العمل بها ,,,
محبااات قد السمااا 🙂 – دلال عودة

___________________________

كل تجربه بتضيف فكره جديده ، تجوال وادي قانا عززلي فكره وفلسفه التجوال لازم توصل لكل شب وصبيه لكل شيخ و حجه ،هاي الفكره يلي بتشدني لحتى نعرف قيمه الارض يلي بنمتلكها – محمد العملة

 ___________________________

تجوال وادي قانا – دير استيا : لم اتصور ابدا أن أرى بمثل الجمال الذي رأيت … كما قال محمد الشريف … كان أشبه بالتجول في الجنة … المياه … الخضار … البرتقال … الزيتون … الليمون … انتظرت المكان بفارغ الصبر … وصبري لم يذهب سدا… رغم العدد الكبير الذي لم أره من قبل … إلا أنه اضفى روحا جميلة … حرارة الجو كانت خانقة … ولكن ان رجعنا لمعنى جملة ” تجول في الأرض تمتلكها” طبقت بالفعل بالمسارات الطويلة المتعبة … بزراعة الشجر وقطف الثمر …. لم أزرع شيئا من قبل … سوى محبتي للأرض … والتجوال أعطاني للمرة الأولى فرصة التجربة والتعلم … بزرع أشجار الزيتون الرائعة… 
عدا عن الارهاق إلا أن ألوان ثمار البرتقال والليمون والطبيعة الرائعة أثلجت صدري وأنستني التعب … الغناء والعزف أضفى على التجوال روحا جميلة … القائمين والمتطوعين والأعضاء والمشاركين … أنتم روح الأمل .. أنتم قمة في العطاء… شكرا لكل ما تقدموه … استمروا – أصالة الزاغة

___________________________

1262992_10201688439308078_1827423982_o (1) 10007302_10152281869534626_1953954136_o

1170873_743118709031600_183423988_n

10003598_10151925843691922_2108361087_o (1)

1948218_10153897627565641_1067058963_n 923167_10153897622855641_1031153802_n

Categories: تأملات | Leave a comment

Post navigation

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

Blog at WordPress.com.

%d bloggers like this: